tafraout24
الرئيسية / أخبار / الفرقة لي سافطها الحموشي لأكادير دايرة حملة كبيرة وها شحال من واحد شدوه

الفرقة لي سافطها الحموشي لأكادير دايرة حملة كبيرة وها شحال من واحد شدوه

في ظرف أقل من 24 ساعة من مباشرة الفرق الأمنية التي أرسلها الحموشي إلى مدينة أكادير، والمكونة من أكثر من 350 عنصرا من فرقة الشرطة القضائية، من مباشرة عملها إلى جانب العناصر الأمنية بأكادير، لمحاربة الجريمة، أسفرت الحملات الأمنية التي وصفت بـ”الواسعة”، (أسفرت) عن اعتقال عدد من الأشخاص، ضالعين في قضايا جنحية جنائية مختلفة، في عمليات متفرقة بكل من أكادير وإنزكان وآيت ملول، لا سيما بالأحياء والأزقة التي تشهد اعتداءات على المارة لأجل سلب أغراضهم.

كما تمكنت من توقيف شخصين يبلغان من العمر 30,31 سنة بمدخل مدينة أكادير،من أجل الحيازة والإتجار في مخدري الكيف والشيرا.

وحجزت لديهما 62كيلوغراما من الشيرا و124 كيلوغرما من مادة الكيف، كانت على متن سيارتهما الخفيفة القادمة من إحدى مدن الشمال، ليتم حجز هذه الكمية زيادة على السيارة، ووضع الموقوفين رهن الحراسة النظرية إلى حين استكمال مجريات التحقيق التمهيدي وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا توقيف كل من له علاقة بهذه الأفعال الإجرامية.

فيما تمكنت مصالح مفوضية الشرطة بحي تيكوين بمدينة أكادير،من توقيف  ثلاثة أشخاص من ذوي السوابق القضائية تتراوح أعمارهم ما بين 30و32سنة مساء يوم الأربعاء 10 يوليوز2019،من أجل حيازة وترويج المؤثرات العقلية.

وأسفرت عملية التفتيش التي جرت مع الموقوفين بحي الهدى بمدينة أكادير،عن حجز 450 قرصا مهلوسا من نوع “إكستازي”وسلاحين أبيضين من الحجم الكبير،حيث تم وضع المشتبه فيهم تحت تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معهم بغية الكشف عن جميع الإمتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي.

وقد أشادت الساكنة بهذه الحملات الأمنية الشاملة التي قامت بها  المصالح الأمنية الميدانية منذ أول يوم أمس والتي أدت إلى ترسيخ قواعد الأمن والأمان للمواطنين والسياح المغاربة والأجانب، ولاقت استحسان وثناء المواطنين وحثهم على مواصلة هذه الحملات الأمنية التي باغتت المجرمين لفرض احترام القانون

شاهد أيضاً

غازي عن ذكرى الخطاب الملكي لأجدير: المسؤولية الوطنية” تترسخ اليوم بعد صدور القانون التنظيمي للأمازيغية

يصادف تاريخ الـ17 أكتوبر، الذكرى الـ18 لخطاب جلالة الملك محمد السادس التاريخي في مدينة أجدير ...

اترك تعليقاً

You have to agree to the comment policy.