tafraout24
الرئيسية / أخبار / واش قربات ساعة سيدينو؟ احتجاجات غير مسبوقة للإطاحة برئيس الحسنية

واش قربات ساعة سيدينو؟ احتجاجات غير مسبوقة للإطاحة برئيس الحسنية

واصلت جماهير حسنية أكادير لكرة القدم احتجاجها أمام مقر النادي اليوم الأحد للمطالبة باستقالة المكتب المسير للنادي، الذي أقال المدرب الأرجنتيني أنخيل مغيل غاموندي وتعين محمد  فاخرا بديلا له.

وطالب المئات من المحتجين بضرورة استقالة المكتب المسير للفريق بسبب وجود عناصر تعيق السير العادي للفريق الذي بصم على مستويات رائعة خلال السنوات الثلاثة الاخيرة تحت قيادة المدرب غاموندي.

وكانت الاحتجاجات الغاضبة قد انطلقت من إعلان مكتب الحبيب سيدينو عن إبعاد غاموندي عن الفريق بطريقة وصفها المتابعون لشؤون الفريق السوسي مستفزة ولا تمثل كرم السوسي الحر.

الإحتجاجات تتواصل ..

من جانب اخر دعت الترا ايمازيغن الى وقفة احتجاجية اخرى وذلك يوم الخميس 28 نونبر، وقال فصيل ايمازيغن في بيان تم نشره على فيسبوك ” .. تأتي هذه الوقفة كخطوة ثانية بعد قرار المقاطعة، وسنستمر في أساليبنا التصعيدية حتى ينتصر صوت الجمهور…”
ويتسأل العديد من المتتبعين للشأن الرياضي عن مدى استطاعة مكتب حسنية اكادير تحت رئاسة لحبيب سيدينو من الصمود امام كل هذه الاحتجاجات ام ان الجمهور سيدفع سيدينو الى الاستقالة ؟

شاهد أيضاً

أزيد من 5 مليار درهم لمواجهة المنازل الآيلة للسقوط

كشفت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، نزهة بوشارب، اليوم الاثنين بالرباط، عن ...

اترك تعليقاً

You have to agree to the comment policy.