tafraout24
الرئيسية / أخبار / التجمع الدستوري يرفض “إقبار” المعهد الملكي للثقافة الامازيغية

التجمع الدستوري يرفض “إقبار” المعهد الملكي للثقافة الامازيغية

ضغط فريق التجمع الدستوري المكون من حزبي الأحرار والاتحاد الدستوري،لتأجيل الاجتماع الذي كان منتظرا عقده أمس الأربعاء، بمقر البرلمان، من طرف لجنة التعليم والثقافة والاتصال، للحسم في مشروع قانون تنظيمي يتعلق بالمجلس الوطني للغات والثقافة المغربية.

المجلس الجديد في ضيغته الحالية، حسب ذات المصادر، سيعوض المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، وهو ما يعتبره نشطاء الحركة الأمازيغية، “ترديا في تطبيق مقتضيات دستور 2011، والتي رسمت اللغة الأمازيغية وجعلت الرافد هوية حقيقية معترف بها وملك لجميع المغاربة”.

ذات المصدر، أوضح أن الاجتماع تم تأجيله دون تحديد وقت محدد لمناقشته، وستسعى الجهات السياسية المعنية إلى تقريب وجهات النظر بين مختلف أعضائها حول مصير المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، خاصة بين حزبي التجمع الوطني للأحرار وحزب العدالة والتنمية.

وعلمت “العمق” من مصدر مقرب من حزب التجمع الوطني للأحرار، أن الاحتفاظ بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، سبب صراعا بين حزبي الحمامة والمصباح، فهذا الأخير يرى أنه من الأفيد دمج المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية في المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية، في حين يرى التجمعيون أن ذلك يعتبر إقبارا للمعهد ولأنشطته التي يساهم بها في ترسيم اللغة والثقافة الامازيغية.

تجدر الإشارة إلى أن فعاليات ونشطاء الحركة الأمازيغية، تقدموا في رأس السنة الأمازيغية، والتي تصادف 13 يناير من كل سنة، بمطلب الاحتفاظ بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، وذلك إلى عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، لحظة تواجده بملتقى “أزا فوروم”، والمنظم بمدينة تيزنيت.

عن العمق

شاهد أيضاً

الرجاء يتجاوز أولمبيك أسفي بهدفين وينقض على الصدارة

محمد بوحلي _ تافراوت 24 تمكن نادي الرجاء الرياضي، من تحقيق فوز ثمين على ضيفه ...

اترك تعليقاً

You have to agree to the comment policy.