tafraout24
الرئيسية / أخبار / العمل التعاوني بإقليم تيزنيت .. الواقع والرهانات

العمل التعاوني بإقليم تيزنيت .. الواقع والرهانات

يعتبر مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني من بين المجالات التي راهن عليها المغرب في السنوات العشر الاخيرة للمساهمة في المؤشرات الاقتصادية الوطنية وفي القيمة المضافة التي تحققها على مستوى الناتج الداخلي الخام، ومستوى الاستثمارات وإحداث مناصب الشغل، وإنتاج الثروة، لهذا فقد حضي هذا المجال بدعم كبير من طرف عدة مؤسسات وفي مقدمتها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و القطاعات الوصية .

إقليم تيزنيت من بين الأقاليم السباقة الى ولوج عالم التعاونيات بحكم تاريخ الإقليم في مجال العمل الجمعوي والجماعي (تيوزي) والحس المقاولاتي الذي تتمتع به ساكنته ، فانخرط مجموعة من النسوة وحتى الرجال في هذا المجال فكانت البداية بداية متعثرة لعدم تقدير المتعاونين ما هم في صدد الشروع فيه و لِكون العمل التعاوني ثقافة جديدة فغابت الرؤية واصبح التقليد الأعمى هو المسيطر رغم إختلاف القدرات والامكانيات و غياب التجربة ، هذه التجربة الفتية لم تستطع الى اليوم إفراز متعاونين/ات قادرين/ات على التسيير الفردي لتعونياتهم ولم تنجح في خلق مشاريع مدرة لدخل مستمر يومي او شهري لإعالة أسرهم وتحقيق الاستقرار المادي، وأصبحت التعاونيات مجرد عمل ثانوي لاغلبهم ، هنا لا اتحدث بشكل اطلاقي ولكن هذا حال الغالبية العظمى مع استثناءات قليلة .

العمل التعاوني عمل جماعي يفرض على كل المنخرطين فيه أن يتحلو اولا بالقدرة على التكيف مع العمل التعاوني الجماعي بعيداً عن الفردانية وان يكونوا مقتنعين بالعمل داخل مجموعة وما يفرضه ذلك من حضورٍ للجانب الدهني والنفسي للاستمرارية في العمل ولتحدي جميع الصعاب المتوقعة وغير المتوقعة ولاستغلال كل الفرص المتاحة، كما يلزم على المكلفين بالتسيير العمل وفق المقاربة التشاركية والحكامة الجيدة مع إيلاء المصداقية والثقة أهمية كبيرة لكونهما الضامن الاساسي لاستمرار عمل التعاونيات.

الاقتصاد الاجتماعي والتضامني تنتظر منه الدولة خلق نفس جديد لإزالة الضغط على القطاع العام والخاص من خلال إيجاد حلول جديدة للإدماج والتضامن لكن تبقى التعاونيات والجمعيات هي المكون الرئيسي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني في المغرب وهو مايعطيه محدودية كبيرة في مساهمته في التنمية الاقتصادية والإدماج الاجتماعي وهذا ما يستدعي خلق ثقافة جديدة لصناعة اقتصاد اجتماعي بفكر وأسلوب مقاولاتي.
عبدالله گواغو

شاهد أيضاً

تافراوت المولود.. شاب ينهي حياته شنقا

صورة ارشيفية: جثة تافراوت24 اهتز دوار ايت وزار التابع لنفود جماعة تافراوت المولود باقليم تيزنيت ...

اترك تعليقاً

You have to agree to the comment policy.